مميزات إنترنت الأشياء

نصائح عملية للإستفادة من مميزات إنترنت الأشياء

بالرغم من أن عالم إنترنت الأشياء له مساوئه وسلبياته، لكن سنتفق جميعا أنه يعج بمميزات تفيد كل المستخدمين حول العالم. لأنه في الأساس المشكلة ليست مشكلة مجال إنترنت الأشياء صراحة، وإنما مشكلة نمطية الإستخدام التي يعمل بها المستخدم لهذه الأجهزة. لذلك نريد أن نقدم لك حفنة من النصائح العملية، التي يمكنك استخدامها للإستفادة من مميزات إنترنت الأشياء بشكل أفضل.

 

أجهزة أكثر يعني تحكم أصعب

أنت لست بحاجة للكثير من الأجهزة الذكية حين يتعلق الأمر بتقنيات إنترنت الأشياء صراحة، كل ما أنت بحاجة إليه هو حزمة من الأجهزة القادرة على إنجاز مجموعة من المهام دفعة واحدة. فعلى سبيل المثال، نجد أن هناك أقفال ذكية تأتي بكاميرات مراقبة مثل أقفال Ring. هذا يعني أنك لست بحاجة إلى قفل ذكي، ثم كاميرا ذكية خارجية، يمكنك تعويض الجهازين معا في جهاز واحد. فكثرة الأجهزة يعني صعوبة التعامل معها، بل في الكثير من الأحيان ستضطر لشراء جهاز ذكي آخر من أجل التحكم في كل الأجهزة الأخرى في منزلك. ناهيك على أنها مكلفة للغاية، تستهلك الكثير من الطاقة، وتحتاج إلى سرعة إنترنت كبيرة. للإستفادة من مميزات إنترنت الأشياء بشكل أفضل، نقترح عليك عزيزي القارئ دائما الحصول على الأجهزة الذكية الضرورية، وحاول الحصول على الأجهزة ذات مهام متعددة لا مهمة واحدة ووحيدة.

 

إجعل المساعد الشخصي الجهاز رقم واحد

إن أردت أن تحذو حذو الأشخاص المتقدمين، وتبدأ أنت أيضا بجلب مجموعة من الأدوات التكنولوجيا الحديثة إلى حياتك اليومية. فدعنا نذكرك وبشدة أن يكون أول جهاز تحظى به هو المساعد الشخصي. المساعد الشخصي يجب أن يكون أول جهاز تحصل عليه قبل الشروع في شراء لمبات ذكية، أو أي صنف آخر من الأجهزة الذكية. المساعد الشخصي يمكنه الإتصال مع باقي الأجهزة، وحفظها لديهم، مما يجعل سهولة توصيل كل الأجهزة الذكية لاحقا. كما يمكنه التحكم فيها لاحقا بكل سهولة. فكما أشرنا سابقا، إن كان لديك الكثير من الأجهزة ستجد إمكانية التحكم بها صعب ( كل جهاز لديه تطبيق ومن أجل التحكم به يجب عليك الولوج لتطبيقه الرسمي وغيرها). لكن إن اقتنيت مساعد شخصي أولا، ثم بعدها في كل مرة تقتني جهاز ذكي جديد تقوم بربطه مع المساعد الشخصي. سيمكنك التحكم بكل الأجهزة من خلال المساعد، دون الحاجة لاستخدام التطبيق الرسمي لكل جهاز على حدى.

 

إجعل شبكتك الخاصة فائقة الحماية

إن كنت ستقوم بتوصيل كل الأجهزة الذكية في منزلك من خلال شبكة الواي فاي، تلك التي تستخدمها يوميا لتصفح الإنترنت من هاتفك الذكي. فنصيحتنا التالية لك هي أن تجعل شبكة الواي فاي خاصتك فائقة الحماية. ويمكنك تحقيق هذه الغاية عبر عدة خطوات مثل. أولا، إجعل كلمة السر صعبة حتى عليك أنت، مزيج بين الحروف والأرقام والأشكال ( *-/ ..) حتى يصعب على أي شخص اختراقها. وقم بتعطيل أي نوع من الثغرات مثل الـ WPS في شبكتك الخاصة أيضا. هذا على الأقل سيمنع أي اتصال خارجي او محاولة اختراق شبكتك خارجيا. ثاني الأشياء، أن تقوم دائما بتغيير كلمة السر في حالة قمت بمشاركتها مع شخص آخر، كصديق لك زارك يوما. فمن الضروري أن تبقى كلمة السر محصورة فقط في أجهزتك الخاصة لا أقل و لا أكثر.

 

قم بجعل إمكانية التحكم في الأجهزة يدوي أيضا

قد يتحكم شخص ما بسبب هفوة أو خطأ منك بكاميرا المراقبة الذكية في منزلك، أو القفل الذكي الخاص بالباب. وهنا تقع المصيبة، إذ يمكن للمخترق السيطرة والتحكم في الجهاز، وما بيدك حيلة سوى الإنصياع له. لكن، لو اتبعت هذه النصيحة، فستكون المصائب أقل: إجعل إمكانية التحكم في الأجهزة يدوي أيضا. بافتراض أن شخصاً ما قام باختراق قفل الباب الخاص بمنزلك، وتعتقد أنه قد يأتي في أي يوم ويفتح القفل بكل سهولة. كل ما عليك فعله هو نزع القابس مثلا، أو إزالة القفل، أو تعطيله وتحويله لقفل يدوي بمفتاحه الخاص. فكر دائما في البدائل، إجعل لكل أجهزتك التكنولوجيا مخرجاً لأسو السيناريوهات المحتملة التي يمكنها أن تحدث معك.

 

تذكر دائما، أنه يوجد الكثير من مميزات إنترنت الأشياء التي تجلبها هذه الأخيرة، والتي تجعل حياتك أفضل، أنت فقط بحاجة إلى استغلالها لصالحك عزيزي المستخدم.

لا توجد تعليقات

نشر تعليق